في لفتة إنسانية نبيلة، اتخذت مجموعة من الأطفال العرب قراراً بدعم ومساندة أشقائهم الأطفال في سوريا الذين يعانون وضعاً إنسانياً صعباً للغاية.
حيث قام الأطفال بفتح حصالاتهم الشخصية وجمع المبلغ وتسليمه إلى مكتب جمعية عطاء للإغاثة الإنسانية في اسطنبول، ليتم التبرع به لصالح المشاريع التي تعنى بالأطفال المتضررين من الحرب داخل سوريا، وذلك عبر حملة #مع_الكرام التي أطلقتها الجمعية للاستجابة لأهلنا المهجرين من معرة النعمان.
و يذكر أن الأطفال هم فتيات من “مركز فرسان ولآلئ الهدى” الاجتماعي، يقمن في اسطنبول ويتابعن تعليمهم فيها.