أنهت جمعية عطاء للإغاثة الانسانية توزيع كسوة عيد الأضحى المبارك لعام 1441هـ، على أطفال النازحين واللاجئين والأيتام المكفولين من قبلها في مناطق الشمال السوري وجنوب تركيا، بغرض إدخال السرور على قلوب الأطفال الذين حرموا من بهجة العيد وإشعارهم بفرحة هذه المناسبه العظيمة.

 

 

ويندرج هذا المشروع في إطار مشاريع حملة جمعية عطاء لعيد الأضحى المبارك لهذا العام تحت شعار “أجر وفرحة”، من خلال تقديم ملابس العيد ومستلزماته للأطفال المستهدفين، باختيارهم لها حسب أذواقهم من متاجر اتفقت معها الجمعية لهذا الغرض.

 

يذكر أن جمعية عطاء تواصل تقديم كسوة العيد في الشمال السوري وجنوب تركيا ضمن حملتها الموسمية منذ انطلاقتها عام 2013 م، حيث تسعى لإرساء قيم التكافل وتعزيز التراحم بين أفراد المجتمع، في أيام يتعاظم فيها الإحساس بالآخرين، ويرغب الناس فيها لمضاعفة البذل والعطاء لكسب الأجر والثواب في هذه الايام الفضيلة.

اقرا ايضا