قامت جمعية عطاء للإغاثة الإنسانية بتسليم 19 جهاز غسيل للكلى حديثة ومطورة، للجهات الصحية في مدينة إدلب ليصار إلى توزيعها على مراكز غسيل الكلى الأشد حاجة في مناطق شمال سوريا.

 

 

ووصلت الأجهزة في وقت سابق إلى الداخل السوري باستيراد مباشر من إيطاليا، وبدعم من الحملة العالمية لنصرة الشعب السوري انصر في إيطاليا، في محاولة للمساهمة بإنقاذ حياة المرضى الذين يخضعون للعناية الفائقة في المشافي من مرضى الكلى، والذين وصل عددهم في بداية العام إلى 525 مريضاً بالفشل الكلوي، حسب مديرية الصحة في إدلب.

 

 

ويحظى القطاع الصحي في شمال سوريا باهتمام خاص من جمعية عطاء للإغاثة الإنسانية، لا سيما في ظل النقص الحاد في الأجهزة والمستلزمات الطبية والأدوية، وتفاقم معاناة المرضى نتيجة ذلك.