انطلقت مطلع الأسبوع في تركيا مسابقة فرسان البيان الأدبية الأولى من نوعها على مستوى الجمهورية التركية، والموجهة للفتيان واليافعين الناطقين باللغة العربية، وبتنظيم مشترك بين عدة جهات عربية وتركية، وهي أكاديمية إسطنبول للغات، وبيت فلسطين للشعر وثقافة العودة، وجمعية عطاء للإغاثة الإنسانية، ومؤسسة الرعاية الإنسانية والتنمية مسرات.

 

 

 

 

 

 

 

وتستهدف المسابقة في نسختها الأولى الشباب على فئتين عمريتين، الأولى من عمر 13 وحتى 15، والثانية من عمر 16 وحتى 18، على أن تكون المشاركات ضمن موضوعات حددتها اللجنة العليا للمسابقة، وهي الوطن واللجوء واللغة العربية، مع تخصيص مجال موضوعي خاص بدولة تركيا، وطن العدالة والسلام والتقدم، حسب الإعلان الذي نشرته منصات المسابقة على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

 

وتهدف “فرسان البيان” لإطلاق منابر خاصة للمبدعين من الشباب، واكتشاف المواهب الواعدة والارتقاء بها، والاهتمام بأقلامها الأدبية وتطوريها، إضافة لتثبيت قيمة الوطن ومكانته في النفوس، والعناية باللغة العربية وتعزيز حضورها في الأجيال الجديدة.

 

 

 

وتستمر المسابقة باستقبال المشاركات حتى العاشر من شهر تشرين ثاني نوفمبر المقبل، حيث سيتم من بعدها العمل على تقييم المشاركات من قبل لجنتي تحكيم متخصصتين، إحداها في مجال كتابة القصة القصيرة، والثانية لمهارات الإلقاء الشعري والذي ستكون المشاركة فيه متاحة عبر إرسال فيديو مصور للمشارك وهو يؤدي القصيدة المختارة.

 

 

 

ومن المفترض أن تختتم المسابقة جميع مراحلها بتاريخ الثامن عشر من كانون أول ديسمبر لهذا العام، وهو التاريخ الموافق لليوم العالمي للغة العربية، حيث سيتم إعلان الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل مجال من كل فئة عمرية، ضمن احتفالات المناسبة.